الانظمة و الخطط

موضوع تعبير عن فن المديح للصف العاشر المنهاج السوري

Advertisement

موضوع تعبير عن فن المديح للصف العاشر المنهاج السوري

كثرت أغراض الشعر وتعددت ومن ذلك كان فن المديح الذي كتب فيه الشعراء أجمل القصائد والأبيات، والمد��ح هو الثناء على آل الممدوح بما فيه من الصفات الحسنة والنبيلة، وقد ازدهر هذا الغرض عبر العصور في الأدب العربي.

حافظ الشعراء في عصر ماقبل الإسلام على المعاني التقليدية في المدح (كالشجاعة واغاثة الملهوف وحماية الجار والكرم والعفة والوفاء) في وصف ممدوحهم، ومن أبرز هؤلاء الشعراء النابغة الذبياني الذي أجاد في مدح ملكه النعمان، فوصفه بأنه كريم خير يمنح العطاء حتى شبهه بالربيع، كما وشبهه بالسيف

دالاً على شجاعته وقوته ومكانته، وتجلى هذا المدح في قوله:
وأنت ربيع ينعش الناس. سيبه وسيف أعيرته المنية قاطع

وبعد دخول العصر الإسلامي تزامنن مع دعوات النبي والرسول صلى الله عليه وسلم تطور المديح، فانكب الشعراء على المدائح النبوية، لمعاني إسلامية بنيت على القيم الخلقية والفضائل التي جاء بها الإسلام، من التقوى والخشية من الله جل تعالى ومحاسبة النفس، وكان من الشعراء الذين خطوا المديح النبوي الشاعر كعب بن زهير، فقد نظم شعراً يمدح فيه الرسول صلى الله عليه وسلم بعد أن هجاه، وذلك بعد أن دخل الإسلام قلبه وأنار بصيرته، فوصف النبي بالنور الذي يهتدي به ووصفه بسيف الله المشهر لقتال المشركين، قائلاً:

Advertisement

موضوع تعبير عن فن المديح للصف العاشر المنهاج السوري
موضوع تعبير عن فن المديح للصف العاشر المنهاج السوري

موضوع تعبير عن فن المديح للصف العاشر المنهاج السوري

(إنّ الرسول لنور يستضاء به…مهند من سيوف الله مسلول)ومدح صحابته عن طريق إبراز إعجابه بتصرفهم الثابت عندما لحقوا بالنبي صلى الله عليه وسلم وهاجروا معه إلى المدينة المنورة بعدما كانوا في قلب مكة قائلا:
في عصبة من قريش قال قائلهم ببطن مكة لما أسلموا زولوا

وأما في عصر الخلفاء، فقد جمع الشعراء كلا المعنيين التقليدي والاسلامي في مدحهم الخلفاء، فقد خاض جرير بمدح الخليفة عمر بن عبد العزيز بأجلّ المعاني وأكرم الشيم وأصدق القول بأن شبهه بجده عمررضي الله عنه في حسن تدبيره للأمور بما تقتضيه الشريعة الإسلامية فتبعه الناس، وأوضح ذلك بقوله:

أشبَهْتَ مِنْ عُمَرَ الفارُوقِ سيرَتَه.
سنَّ الفرائضَ وائتمتْ بهِ الأممُ

ما أعظم الناس عند العفو عافية وأرهب الناس صولات اذا انتقموا

وهكذا تبين لنا كيف أن فن المديح ازدهر في الأدب والشعر عبر السنين، ففي عصر ما قبل الإسلام حافظ الشعراء على المديح بالعاني التقليديه، ولكن في عصر الإسلام شهد المديح تطوراً ملحوظاً فقد استمد معانيه من خلق الإسلام وصفاته وقد اخذ الشعراء يتسابقون في ميدان المدح النبوي، واضفوا هذه المعاني الاسلاميه الصافيه إلى جانب المعاني التقليدية في مدح الخلفاء. #أيمن_الضامن مدرس المادة

#التعليم_السوري👌

ليصلك كل جديد تابعنا 👇👇

https://t.me/arabeducationsite

Advertisement

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock