اعلن معنا
منهاج البحرين

مجلس جامعة البحرين يناقش الخطة الاستراتيجية للأعوام 2020-2025 

Advertisement

برئاسة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم رئيس مجلس أمناء جامعة البحرين عقد مجلس أمناء الجامعة أمس الثلاثاء اجتماع دورة انعقاده العادية الخامسة عشرة بحضور كل من: الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني، والسيد جميل بن محمد حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية والأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة والسيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة والسيد أحمد بن زايد الزايد رئيس ديوان الخدمة المدنية والأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة رئيس جامعة البحرين والسيدة نوف

عبدالرحمن جمشير الرئيس التنفيذي لهيئة التخطيط والتطوير العمراني والدكتور محمد مبارك جمعة وكيل وزارة التربية والتعليم للموارد والخدمات والدكتورة منى محمد البلوشي الأمين العام المساعد للتقييم والاعتمادية بالأمانة العامة لمجلس التعليم العالي، والدكتور منصور محمد سرحان.

وفي بداية الاجتماع تقدم رئيس وأعضاء مجلس أمناء الجامعة بالشكر الجزيل لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الرئيس الأعلى للجامعة، على كلمته السامية التي وجهها جلالته إلى المنتسبين للميدان التعليمي، والاهتمام الكبير من لدن جلالته بأهمية دعم المسيرة التعليمية. كما تقدم المجلس بالشكر والتقدير إلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، على الدعم المتواصل والمتابعة الحثيثة لكل ما من شأنه ضمان استمرار العملية التعليمية، وقدّر المجلس عاليا الجهود المبذولة من قبل الفريق الوطني الطبي على جهوده المبذولة لإصدار الدليل الإرشادي الشامل للمؤسسات التعليمية.

وهنأ المجلس طلبة الجامعة ببدء العام الدراسي الجديد 2020/2021، مشيدًا بالجهود الكبيرة التي قامت بها جامعة البحرين لتخطي الآثار السلبية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) والحد من آثارها على الجامعة.

وبعد أن صادق المجلس على محضر الاجتماع السابق وما تم بخصوص القرارات التي أصدرها، اطلع على العرض المقدم من رئيس الجامعة والذي شمل إجراءات جامعة البحرين بكلياتها المختلفة استعدادًا للعام الدراسي 2020/2021، ما تم اتخاذه من إجراءات احترازية وتنظيمية.

كما اطلع المجلس على الخطة الاستراتيجية للجامعة للأعوام 2020/2025، والتي تشمل تطوير البرامج الأكاديمية القائمة واستمرار بذل الجهود للارتقاء بمخرجات الجامعة، وطرح برامج حديثة تواكب المتطلبات المستقبلية وتأهيل وتطوير البنى التحتية في الحرم الجامعي والوصول إلى التوازن والاستدامة المالية بتنويع مصادر الدخل للجامعة وتنمية البحث العلمي.

كما اطلع المجلس على المقترحات بشأن إصدار عدد من اللوائح الخاصة بالجامعة، وتقرر تحويلها إلى ديوان الخدمة المدنية وهيئة الإفتاء والتشريع القانوني، بعد استكمال ملاحظات مجلس الأمناء بشأنها، كما اطلع على عدد من مذكرات التفاهم والتعاون التي تنوي الجامعة إبرامها مع عدد من الجهات بعد استكمال الإجراءات القانونية اللازمة بشأنها تمهيدا لاعتمادها. وتم خلال الاجتماع الموافقة على التجديد فترة ثانية لكل من الأستاذ الدكتور محمد مصطفى الحلو عميد كلية العلوم، والدكتور عبدالعزيز محمد بوليلة، عميد كلية الآداب، والدكتورة لمياء محمد الجسمي عميدة كلية تقنية المعلومات. وفي ختام الاجتماع عبّر رئيس وأعضاء مجلس الأمناء عن تقديرهم وشكرهم لرئيس الجامعة وكل منتسبيها، من الهيئات الأكاديمية والإدارية على ما يبذلونه من جهود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock