اعلن معنا
الجامعات السورية

كلية هندسة التقانية الحيوية – معلومات لكل مهتم بالتسجيل بهذه الكلية

هندسة التقانات الحيوية Biotechnology Engineering : هي فرع من الهندسات والتي تندمج فيها التكنولوجيا مع البيولوجيا (علم الأحياء) بهدف البحث العلمي و تطوير وتسخير الأحياء في خدمتنا.

التقانات الحيوية هي من الفروع التي تتطور بشكل كبير وسريع في وقتنا الحالي، حيث يوجد تقانات حيوية في كل شيء في حياتنا؛ في فطورنا وفي قهوتنا وفي جبنتنا و في أدويتنا

أما عن تطبيقات هندسة التقانات الحيوية: فهي تتضمن تطبيقات مختلفة و متنوعة في مجالات عدة مثل مجال: تطوير وتنمية اللقاحات والأدوية، والشفاء من الأمراض طويلة الأمد، والزراعة وتربية الحيوانات، وسيطرة ومراقبة التلوث، والحفاظ على البيئة، ودراسات التطور، ومنتجات الطاقة وحفظ المواد، والتخمير والخمائر، وتطوير المبيدات الحشرية والأسمدة و نوعية البذور، وتحوير الاحياء الدقيقة لإنتاج مواد مفيدة لنا (حيث من أشهر اكتشافات التقانات الحيوية هي تحوير بعض أنواع الفطور لإنتاج كميات كبيرة من البنيسيلين للاستخدام التجاري) والآن من أشهر أبحاث التقانات الحيوية هي تحوير بعض الجراثيم والطحالب على إنتاج الوقود العضوي ليصبح بديلاً يوماً ما عن الوقود الحالي.

والشخص الذي سيختص في هذا المجال سيصبح عالم تقانات حيوية Biotechnologist

إن فرص وإمكانيات هندسة التقانات الحيوية ترتفع في عدة مجالات، فهي تشمل:

1- المعالجة الوراثية.

2- علم النسج.

3- تقنيات وتطبيقات علم المناعة.

4- الهندسة الوراثية.

5- العقاقير (الأدوية) المستخرجة من النباتات.

6- تقنيات الخلايا الجذعية.

7- التقنيات الجديدة للـ DNA.

8- الهندسة الإنزيمية و التكنولوجيا.

9- Rational Drug Design.

10- البرمجة الحيوية Bioinformatics.

و هناك فروع أخرى تابعة لها:

1- دبلوم في هندسة التقانات الحيوية.

2- بكالوريوس الهندسة في علم التقانات الحيوية.

3- بكالوريوس التكنولوجيا في تقنية العمليات الحيوية.

4- بكالوريوس التكنولوجيا في علم التقنيات الحيوية و الهندسة الكيميائية الحي��ية.

5- بكالوريوس التكنولوجيا في علم التقانات الحيوية.

6- ماستر الهندسة في علم التقانات الحيوية.

7- ماستر التكنولوجيا في علم التقانات الحيوية.

آفاق العمل: هناك العديد من فرص العمل في مجال هندسة التقانات الحيوية فبإمكان الخريجين العمل في المعامل الكيميائية، وفي الأقسام الزراعية، وفي شركات الأدوية، وفي معامل الصناعات التحولية، إضافة إلى مختبرات التجارب والدراسات والأبحاث (أبحاث طبية أو زراعية أو صناعية). أما حملة شهادات الماجستير والدكوراه فبإمكانهم أن يكونوا مدرسين في الجامعات بالإضافة إلى قدرتهم على الحصول على وظائف في مخابر البحوث العلمية التي تكون تابعة لكلا القطاعين الخاص و العام، وأيضاً فرص عمل في معامل معالجة الغذاء و شركات الأدوية والزراعة و تربية الأحياء المائية.

لمحة أخرى عن مجالات العمل:

1- عالم باحث.

2- أستاذ جامعي.

3- مساعد باحث.

4- كاتب علمي.

5- عالم تقانات حيوية.

6- موظف مراقبة جودة.

مجالات اختصاص هذا الفرع كبيرة جداً وذلك لأن التقانات الحيوية تدخل تقريباً في معظم مجالات الحياة حيث يمكن الاختصاص في مجالات مثل:

1- علم الوراثة.

2- البيئة.

3- علم المناعة

4- علم الفيروسات

5- علم الأدوية وتطويرها وتصنيعها

6- الإحصاء الحيوي

7- البيولوجية الجزيئية و السرطانات

8- الامراض الوراثية

وغيرها الكثير من الاختصاصات سواء أكانت تتعلق بالنبات أم الحيوان أم الأحياء الدقيقة.

الدراسة في سوريا: يوجد هذا الفرع فقط في جامعة حلب في كلية الهندسة التقنية ومدة الدراسة 5 سنوات. عند التخرج ستحصل على شهادة بكالوريوس في هندسة التقانات الحيوية و تتخرج كمهندس، وستسجل بنقابة المهندسين. أما عن عدد المواد فهو حوالي الـ 61 مادة معظم المواد لها شق نظري وشق عملي (ولكن بسبب الاوضاع الحالية معظم المخابر لا تعمل وذلك لأن المواد التي نحتاجها في المخبر باهظة الثمن جداً ومستوردة ولايمكن استيرادها بشكل كبير حالياً للأسف)

ومن أهم المواد التي ستدرس:

1- الأحياء الدقيقة: عبارة عن مادتين لشرح معظم أصناف الأحياء الدقيقة وطرق تكاثرها.

2- علم الوراثة: ستدرس في هذه المادة معظم حالات نسخ وترجمة الـDNA والشذوذات الحاصلة أثناء هذه العمليات وبعض من الآليات الجزيئية لهذه العملية.

3- التقانات الحيوية: يتكلم المقرر عن كثير من التقانات المستخدمة لتحوير الخلايا وتقنيات كشف الخلل الوراثي أو أي تغير وراثي.

4- البيولوجيا الجزيئية والهندسة الوراثية: من أهم المواد التي تتكلم بشكل مفصل عن استنساخ الـDNA وترجمته والتقنيات المستخدمة لإدخال مورثات مفيدة للأحياء الدقيقة وطرق إدخال هذه المورثات.

ومن المواد الهامة أيضاً: فيزيولوجيا النبات والحيوان، البرمجة الحيوية، المعالجة الجزيئية، الكيمياء بأنواعها (عامة، تحليلة، عضوية، حيوية و كيمياء البوليميرات)، الهندسة الإنزيمية، هندسة الخمائر، النظم الحيوية، البيئة ومعالجة النفايات الصلبة والسائلة والحفاظ على البيئة، والتقانات الحيوية لمعالجة التربة والمياه.

للأسف في الوقت الحالي لايوجد الكثير من فرص العمل لهذا الاختصاص في معظم الدول العربية. يمكن العمل في مخابر التحليل الوراثي أو في تقنيات التلقيح الصنعي أو الأبحاث الجامعية ولكن الفرص قليلة بالنسبة لعدد الخريجين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock