اعلن معنا
مقالات طب الاسنان

نظافة الاسنان للاطفال

Advertisement

نظافة الاسنان للاطفال

نظافة الاسنان للاطفال

المناهج السعودية

نظافة الاسنان للاطفال

نقدم لكم تقرير شامل حول نظافة الاسنان للاطفال وكيفية تعويد الاطفال على نظافة اسنانهم بالطرق الصحيحة.

العناية باسنان طفلك
العناية بصحة الفم والأسنان في عُمر مبكر شديدة الأهمية، ويعتبر تعليم الطفل الصغير كيف يعتني بأسنانه أهم خطوة. إذا استطعت أن تجعل عملية تنظيف الأسنان بالفرشاة كل يوم وتنظيف ما بين الأسنان بالخيط مممتعة ومرحة ستكون قد قطعت الشوط الأهم في إكساب الطفل عادة العناية بأسنانه، وتبقى خطوة زيارة الطبيب كل فترة.
 نصائح لتشجيع طفلك على تنظيف أسنانه
1- الانتظام والطقوس
الأطفال لا يستغنون عن وجبة الفطور والعشاء، ولكن يستغنون وبكل سهولة وسرور عن تنظيف أسنانهم. ولجعلهم يتمسكون بتنظيف أسنانهم كما وجبات الطعام، يمكن ربط ذلك بطقوس معينة تسعدهم كما اللعب مثلا أو ربط الأمر بأشياء يحبها الطفل ويحسن مزاجه مثل وعده برواية قصة جميلة له قبل النوم لكن بعد أن ينظف أسنانه، حينها سيبادر بدون تذمر إلى تنظيف أسنانه.
2- القدوة الحسنة:
يمكنك، وحسب النصائح التي نشرتها مجلة فوكس الألمانية على موقعها الالكتروني، بعد تناول العشاء مرافقة طفلك وتنظيف أسنانك معه. وهو ما يدفع الطفل للاقتداء بك ويوحي له بأن تنظيف الأسنان أمر مهم للطفل أيضا كما للكبار ويستحق بذل بعض الجهد.
3- المكافأة:
حين يعترض الطفل بشدة على تنظيف أسنانه ويصر على رفضه بعناد، يمكن إغراؤه بمكافأة مجزية تثنيه عن عناده وتدفعه للاستجابة وتنظيف أسنانه. ومن المكافآت المرغوبة وتغري الأطفال الحلويات الخالية من السكر أو وعده بإهدائه فرشاة جديدة عليها بعض الصور الجميلة التي يحبها الطفل مثل شخضيات أفلام الكرتون. ولكن يجب أن يعرف الطفل أيضا أن تنظيف الأسنان ليس أمرا خارقا وبطولي وإنما أمر بديهي يجب القيام به بانتظام.
4- المظهر الجميل:
حسب تقرير موقع مجلة فوكس، التسوس وحشوات الأسنان في سن متقدمة، لا تشكل دوافع حقيقية للأطفال لكي ينظفوا أسنانهم ويعتنوا بها، ولكن ما يمكن أن يشجعهم ويدفعهم لتنظيف أسنانهم الرغبة في الحصول على أسنان لامعة جميلة. وبالتالي إذا كانت أسنانك نظيفة وسليمة وليست هتاك حشوات، يمكن إطلاع الطفل عليها والتحدث معه عن فوائد تنظيف الأسنان وأن العناية بها تحافظ عليها وتبقيها سليمة وبالتالي تبدو جميلة.
5- المسؤولية:
عادة ما يقوم الطفل بواجباته بشكل أفضل حين يشعر أنه هو المسؤول عنها. ولشعور الطفل بمسؤوليته عن تنظيف أسنانه والعناية بها والحفاظ عليها سليمة، يمكن اصطحابه إلى طبيب الأسنان ليفحص أسنانه ويقرر هو فيما إذا كان الطفل ينظف أسنانه ويعتني بها بشكل صحيح أم لا؟ والطلب من الطبيب أن يتحدث مع الطفل مباشرة وينصحه ويرشده ويقر هو فيما إذا كان تصرف الطفل وطريقة تنظيفه لأسنانه صحيحة أم لا. وبهذا يشعر الطفل بمسؤوليته هو شخصيا عن تنظيف أسنانه والعناية بها لتبقى سليمة جميلة ومن ثم تشجيعه على تنظيفها بشكل طوعي ومنتلقاء نفسه دون أي تذمر.
كيف تعتنين بأسنان الطفل حسب عمره
• أسنان الطفل من وقت الولادة إلى عمر سنة:
1. من المهم أن تبدئي ببعض الإجراءات الخاصة بنظافة الفم المنزلية الأساسية للطفل خلال السنة الأولى من عمره.
2. من المهم معرفته أنه يجب تنظيف طبقة البلاك عن أسنان الأطفال مع بداية ظهور أول سن لبني، هذا التنظيف يجب أن يتم عن طريق الأم في المنزل.

Advertisement

3 طريقة التنظيف: لف مربع من الشاش المبلل أو منشفة مبللة حول الإصبع وتدليك أسنان الطفل ولثته بلطف، هذا التنظيف يكون يومياً مرة واحدة ولكن يفضل أن يكون بعد أخر رضعة للطفل قبل نومه.

4. في حالة استخدام معجون أسنان لمن هم فوق 10 اشهر، يفضل استخدام معجون أسنان بدون الفلورايد لأن الطفل سوف يبتلع جزء منه.
• أسنان الطفل من (سنة إلى 3 سنوات):
1. يتم ادخال فرشاة الأسنان للطفل تدريجياً في هذا السن وتكون صغيرة وذات رأس ناعم.
2. يجب التدقيق بوجود كمية بسيطة من المعجون على الفرشاة يحتوي على نسبة بسيطة من الفلورايد، ويمكن استخدامه من 2 إلى 3 سنوات.

3. ينبغي تشجيع الطفل على استخدام فرشاة الأسنان مبدئياً بدون وقت محدد.

4. الاعتماد الأول والأخير على اهتمام الطفل بنظافة أسنانه بنفسه يكون على الوالدين.
• أسنان الطفل من سن (3إلى 6 سنوات):
1. في هذا السن يجب على الأطفال البدء في الاعتماد على أنفسهم باستخدام فرشاة الأسنان.
2. وأيضا في هذه السن تبقى المسؤولية في اعتماد الطفل على استخدام الفرشاة والمعجون مسؤولية الأم والأب.

3. يبقى ابتلاع الطفل للفلورايد أثناء تنظيف أسنانه مصدر قلق للوالدين، لذا يجب على الأم خاصة تطوير مهارة عدم ابتلاعه.
4. يفضل استخدام كمية بسيطة من المعجون بحجم حبة البازلاء على فرشاة أسنان الطفل.
5. في هذه السن يفضل استخدام خيط الأسنان للطفل عن طريق الأم لمنع التسوسات الجانبية خصوصاً إذ كانت الأسنان ملتصقة ببعض بدون فراغات بينها.
6. في هذا العمر ايضاً يمكن استخدام جل الفلورايد أو غسول الفم بالفلورايد في المنزل في حال اوضح الطبيب المختص أن الطفل معرض لتسوس الأسنان على الرغم من الاهتمام بنظافتها.
• أسنان الطفل من سن(6 إلى 12 سنة):
1. تتميز هذه المرحلة العمرية بقبول الأطفال بزيادة المسؤوليات عليهم.
2. يمكن للأطفال البدء في تحمل المزيد من المسؤولية بنظافة أسنانهم والفم.

3. في هذه السن يمكن للأطفال ضمان نظافة الفم الأساسية من تفريش الأسنان إلى استخدام خيط الأسنان.
4. من أحد اهم المساعدات ما يسمى بـ كاشف البلاك (على شكل اقراص للمضغ)، بعد تفريش الطفل أسنانه واستخدام الخيط لتنظيف ما بينها، تعطي الأم قرص للطفل ومن خلاله تكشف مدى نظافة الأسنان من البلاك وأين بقايا البلاك التي لازالت موجودة في الأسنان.
بعض النصائح التي تُساعدك في غسل أسنان طفلك واختيار المعجون المناسب له.
– عليك الاعتناء بأسنان طفلك من ظهورها ربما في الشهر الثامن وذلك بلف قطعة من الشاش الناعم والنظيف المبللة بالماء حول إصبعك ودعك أسنان طفلك برفق.
–  إذا أتم طفلك العام والنصف عليك تعويده على تفريش أسنانه 3 مرات في اليوم خاصةً بعد كل وجبة، لكن عليك اختيار الفرشاة والمعجون المناسب لسنه.
–  علمي طفلك طريق التفريش الصحيحة للأسنان وذلك عن طريق أفلام الكارتون أو عن طريق تدريبه.
– إن كنتم خارج المنزل ولا يمكن لطفلك غسل أسنانه بالفرشاة  فيمكن على الأقل شرب المياه أو المضمضمة أو تقديم تفاح أو جزر أو خيار له لأنها تساعد على تنظيف الأسنان أو إعطائه اللبان الخالي من السكر.
ماهو نوع المعجون المناسب لطفلك؟
– إذا  كان أطفالك في عمر 3 سنوات يجب عليك استخدام معجون أسنان يحتوي على نسبة لا تقل عن 1000 ppm  «جزء في المليون» من الفلورايد.
– أما إذا كانوا في عمر 3 إلى 6 سنوات فينبغي استخدام معجون أسنان يحتوي على نسبة لا تقل عن 1350 : 1500 ppm «جزء في المليون» من الفلورايد، والكمية المستخدمة من المعجون بحجم حبة البازلاء.
لا تقلقي من ابتلاع معجون الأسنان فالكمية التي تضعينها على الفرشاة لن تؤدي إلى ضرر، لكن دعي العملية تتم دومًا بإشراف منك أو من أبيه.

Advertisement

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock