فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

المناهج السعودية

فحص الرنين المغناطيسي على الثدي

فى عام سنه 1991 تم اعتماد الرنين المغناطيسى على الثدى كفحص مساعد فى تشخيص أورامه بالإضافة إلى الأشعة العادية والموجات. يمتاز فى تشخيصه الجيد للثدى الصناعى والأنسجة المحيطة به والتى لا تظهر فى الأشعة العادية وكذلك فى تحديد درجة تطور السرطان وانتشاره ويمكن إجرائه لمن هن أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدى قبل 40 عاماً وذلك لصعوبة تشخيصه بالأشعة العادية فى تلك السن. كذلك يعد الفحص الوحيد المعتمد كمسح للسيدات اللاتى لا يشكون من أية أعراض (ورم ساكن بالثدى).

* معلومات عن الفحص:

1- يستغرق ما بين 30 : 60 دقيقة (وقد يتطلب وقت أطول).

2- تكلفة فحص الرنين أغلى عدة مرات من فحص الأشعة العادية.

3-استخدام صبغة.

4- بعض المرضى يشكون من خوف من الأماكن المغلقة.

5-لا يفرق أحياناً ما بين الأورام وغير الأورام.

6- يحتاج لعينة من أجل التشخيص السليم.

7- لا يتواجد فى أغلب الأماكن.

8-لا يمكنه تشخيص التكلسات.

* مميزات الرنين المغناطيسى على الثدى:

1- فحص الثدى الصناعى.

2- حساس للتغيرات الصغيرة.

3- فحص الثدى الذى له الكثافة العالية (أصغر من 40 سنة).

4- تشخيص انتشار ورم الثدى.

5- تحديد الجراحة المناسبة لسرطان الثدى (استئصال الثدى أو الورم فقط) .

6- تحديد تراجع سرطان الثدى.

7- تشخيص الحلمة المقلوبة.

8- تحديد الورم الأولى وحالات وجود تضخم بالغدد الليمفاوية بالإبط.

9-التحديد المبكر لمن لديهن عوامل الإصابة بسرطان الثدى

 

اترك رد